الرئيسية

​ما تقدمه البوابة الإلكترونية لوزارة الرياضة من خدمات ومعلومات ومواد ووظائف، يتم توفيرها لاستخدامكم الشخصي "كما هي" و "كما هي متاحة" دون أي إقرار أو وعود أو ضمانات من أي نوع. ولا يمكننا أن نضمن أو أن نتحمل المسؤولية عن أي انقطاعات أو أخطاء أو تجاوزات قد تنشأ عن استخدام هذه البوابة أو محتوياتها أو أي موقع يرتبط بها -سواء كان ذلك بعلمنا أو بدونه، وليس للمستخدم أي حق في ملكية أو ضمان سرية أي نوع من الاتصالات أو المعلومات التي قام بإرسالها من خلال هذه البوابة.

كما أن أي استخدام عام أو تفاعلي داخل البوابة لا يضمن للمستخدم أي حقوق أو تراخيص أو أي امتيازات من أي نوع. وفي حالة تنازلت الوزارة عن أي حق متاح لها محدد ضمن هذه الشروط في أحد الأماكن أو إحدى المناسبات، فإن ذلك لا يعني بأي حال تنازلاً تلقائياً وبشكل دائم عن أية حقوق في أماكن ومناسبات أخرى.

للاطلاع على نظام التعاملات الإلكترونيةللاطلاع على نظام مكافحة الجرائم المعلوماتية

تفحص تقنية المعلومات في وزارة الرياضة وتختبر محتويات الخدمات الإلكترونية لوزارة الرياضة في كل مراحل العمل، وبالتالي يتوجب على المستخدم تشغيل برنامج مضاد للفيروسات بشكل دائم على كل المواد التي يتم تحميلها من الإنترنت، فالبوابة الإلكترونية لا ​تتحمل أي مسؤولية عن أي خسارة أو انقطاع أو تلف لبياناتك أو جهاز الحاسب لديك، والذي قد يحدث أثناء الاتصال بهذه البوابة أو عند استخدام أي مواد من محتوى أو غيره يرد فيها.​
يجوز لتقنية المعلومات وحسب تقديرها المطلق إنهاء أو تقييد أو إيقاف حقك في الدخول إلى البوابة، أو استخدام أي من الخدمات المقدمة من خلالها أو جميعها، وذلك دون إشعار ولأي سبب بما في ذلك مخالفة شروط وبنود الاستخدام أو أي سلوك آخر قد تعتبره الإدارة حسب تقديرها الخاص غير قانوني أو مضراً بالآخرين، وفي حالة الإنهاء، فإنه لن يكون مصرحاً لك بالدخول، أو الاستفادة من الخدمات المقدمة أو بعضها.

إن كل المواد والمعلومات والخدمات المتوفرة على البوابة الإلكترونية إرشادية تتعلق بالمجال العلمي وغير هادفة للربح. وإن اللغة العربية هي اللغة الأساسية لاستخدام البوابة والاستفادة من كل المواد المنشورة عليها، كما أن ترجمة أي من هذه المواد لتقديم خدمة مضافة لا يتم الاستناد إليها في تفسير أي خلاف حول ما تتضمنه البوابة من محتوى.

دخولك واستخدامك للبوابة الإلكترونية يعني موافقتك على كافة الشروط والأحكام الخاصة باستخدام البوابة، سواء أكنت مستخدماً مسجلاً أم لا، وبدخولك وتصفحك واستخدامك الموقع تكون قد قبلت، من دون قيد أو شرط، أحكام وشروط الاستخدام الواردة في هذه الوثيقة، حيث تخضع البوابة للشروط والأحكام الخاصة بالاستخدام:

فأنت توافق على دخول واستخدام الموقع لأغراض مشروعة فقط، وأنت مسؤول مسؤولية كاملة عن العلم والعمل بأي من وكل القوانين والأنظمة والقواعد والأحكام المتعلقة باستخدامك لها. وبمجرد دخولك إلى الموقع فإنك توافق على الامتناع عن:

  1. استخدام الموقع من أجل ارتكاب جرم أو تشجيع الآخرين على التورط في أي تصرف قد يعد جريمة أو ينطوي على مسؤولية مدنية.
  2. إدخال أو نشر أي محتويات غير قانونية تتضمن تمييزاً أو تشهيراً أو إساءة أو قذفاً أو مواد غير لائقة.
  3. استخدام الموقع من أجل انتحال شخصيات أو أطراف أخرى.
  4. استخدام الموقع لتحميل أي مادة فيها برامج تحتوي على فيروسات، أو "أحصنة طروادة"، أو أي شفرات حاسوبية أو ملفات أو برامج قد تعمل على تغيير أو إتلاف أو إعاقة عمل الموقع أو أي جهاز أو برنامج عائد إلى أي شخص يدخل إلى الموقع.
  5. تحميل أو إدخال أو إرسال أو أي بث بخلاف ذلك لمواد لا يحق لك بثها بموجب أي قانون أو علاقة تعاقدية.
  6. تغيير أو إتلاف أو شطب أي محتوى على الموقع.
  7. تعطيل خطوط الاتصال الاعتيادية بأي شكل كان.
  8. الادعاء بالارتباط مع، أو تمثيل أي شركة أو جمعية أو هيئة من دون أن تكون مخولاً بادعاء تلك العلاقة أو ذلك التمثيل.
  9. نشر أو بث أي إعلان أو مادة دعائية أو أي شكل من أشكال الترويج.
  10. نشر أي مادة تتنافى أو تتعارض مع حقوق الملكية الفكرية للآخرين، أو جمع أو تخزين المعلومات الشخصية عن الآخرين.

من يقوم بجمع بيانات المستخدمين؟

تضع بوابة وزارة الرياضة سرية معلومات مستخدميها وزوارها على رأس قائمة الأولويات. وتبذل إدارة البوابة كل جهودها لتقديم خدمة ذات جودة عالية لكل المستفيدين، وتعتبر الخصوصية وسرية المعلومات الموضحة ادناه جزءاً من شروط وأحكام استخدام بوابة الوزارة الإلكترونية.

يجب على زوار البوابة والمستفيدين من خدماتها الاطلاع بشكل مستمر على شروط ومبادئ الخصوصية وسرية المعلومات عند وجود أي تحديثات عليه.

وزارة الرياضة غير مسئولة تحت أي ظرف من الظروف عن أي أضرار مباشرة أو غير مباشرة أو عرضية أو تبعية أو خاصة أو استثنائية تنشأ عن استخدام أو عدم القدرة على استخدام هذه البوابة.

إذا اتبعت رابطاً يؤدي إلى خدمة مقدمة من وزارة الرياضة​ ، فستكون هذه الجهة:

  1. هي المتحكم في البيانات.
  2. مسؤولة عن معالجة أي بيانات تشاركها معهم.
  3. مسؤولة نشر وإدارة إشعار الخصوصية الخاص بهم مع تفاصيل حول كيفية الاتصال بهم.

ما هي البيانات التي يتم جمعها؟

  1. الأسئلة أو الاستفسارات أو الملاحظات التي تتركها، بما في ذلك عنوان بريدك الإلكتروني عندما تقوم بالاستفسار أو طلب معلومات حول خدمة محددة أو في حالة قيامك بإعطاء معلومات إضافية مستخدما أياً من وسائل الاتصال مع الوزارة سواء كانت إلكترونية أو غير إلكترونية، مثل طلب الاستفسار على موقعنا، فإننا سنستخدم عنوان بريدك الإلكتروني للرد على استفساراتك، كما أنه من الممكن حفظ عنوان بريدك ورسالتك وإجابتنا عليها لأغراض مراقبة الجودة.
  2. عنوان بريدك الإلكتروني وتفضيلات الاشتراك عند التسجيل في تنبيهات البريد الإلكتروني الخاصة بنا
  3. عنوان بروتوكول الإنترنت (IP) الخاص بك، وتفاصيل عن إصدار متصفح الويب الذي استخدمته
  4. معلومات عن كيفية استخدامك للموقع، باستخدام ملفات تعريف الارتباط (Cookies)

ما هو الغرض من جمع البيانات؟

نقوم بجمع البيانات من أجل:

  1. أن تسمح لك بالوصول إلى الخدمات الحكومية وإجراء المعاملات.
  2. معرفة كيفية استخدامك للموقع والخدمات الالكترونية للموقع، وذلك من أجل التأكد من أن الموقع يلبي احتياجات المستفيد.
  3. جمع التعليقات لتحسين خدماتنا، على سبيل المثال تنبيهات البريد الإلكتروني الخاصة بنا خاصية تقييم المحتوى وتقييم الخدمة.
  4. الرد على أي تعليقات ترسلها إلينا، إذا طلبت منا ذلك.
  5. إرسال تنبيهات بالبريد الإلكتروني إلى المستخدمين الذين يطلبونها واشتركوا بها.
  6. تزويدك بمعلومات حول الخدمات المحلية.
  7. مراقبة استخدام الموقع لتحديد التهديدات الأمنية.

ماهي حقوق المستخدم:

للمستخدم الحق في الوصول لبياناته الشخصية والتعديل عليها. كما تلتزم الوزارة بحفظ خصوصية بيانات مستخدمي أنظمتها.

  1. يجب على المستفيدين من خدمات الوزارة وزوار البوابة الاطلاع بشكل مستمر على سياسة خصوصية بيانات المستخدم عند وجود أي تحديثات عليه.
  2. تلتزم وزارة الرياضة​ بإشعار المستفيدين من زوار الموقع بأي تحديث على سياسة خصوصية بيانات المستخدم.
  3. تلتزم وزارة الرياضة​ بعدم الإفصاح عن أي معلومات شخصية عنك إلا إذا اخترت طواعية الكشف عنها حيث لا يتم استخدام هذه المعلومات لغرض آخر غير ما تم جمع المعلومات لأجله.
  4. لصاحب البيانات الشخصية الحق في الرجوع عن موافقته على مشاركة بياناته متى ما رغب بذلك.
  5. إذا قمت باستخدام تطبيق مباشر أو أرسلت لنا بريداً إلكترونيًا عبر البوابة الإلكترونية لوزارة الرياضة​ تزودنا فيه ببياناتك فإنك توافق تمامًا على تخزين ومعالجة واستخدام تلك البيانات من قبل السلطات السعودية.

    ونحن نحتفظ بالحق في كل الأوقات في كشف أي معلومات للجهات المختصة، عندما يكون ذلك ضروريا.

  6. إنك مسئول بمفردك عن تمام وصحة وصدق البيانات التي ترسلها من خلال هذه البوابة.

نقطة التواصل للحصول على المساعدة وشكاوى الخصوصية:

في حال وجود اي استفسار حول:

  1. سؤال حول سياسات الخصوصية وسرية المعلومات.
  2. تعتقد أن بياناتك الشخصية قد أسيء استخدامها أو أسيء التعامل معها
  3. يسعدنا تواصلك معنا عبر البريد الإلكتروني info@mos.gov.sa

​للتفاصيل يمكنك زيارة قسم المشاركة الإلكترونية، صفحة ​سياسات المشاركة المجتمعية

​​تتفخر وزارة الرياضة​ بكونها أول جهة حكومية تطلق موقعاً حكومياً على الشبكة العنكبوتية، وتسعى بوابة وزارة الرياضة​ الإلكترونية لتحقيق أهداف ورؤى الوزارة المتعلقة بالمعلومات والخدمات الإلكترونية. وفيما يلي رؤية الوزارة المتعلقة بالبوابة الإلكترونية، وميثاقها الذي يعتبر الأساس في علاقتها مع عملائها الكرام:

الرؤية

إظهار الوزارة في فضاء الإنترنت بالصورة التي تليق بها، وتجعلها من مصاف المواقع العالمية المتطورة، وذلك بتسهيل الوصول للخدمات والمعلومات بأحدث التقنيات لمختلف الفئات.

المستفيدون

تقدم بوابة وزارة الرياضة​ الإلكترونية خدماتها للمواطنين والمقيمين وزوراها من كل مكان. كما تقدم مجموعة من الخدمات الإلكترونية الخاصة بالطلاب المبتعثين والدارسين في الجامعات السعودية، بالإضافة إلى منسوبي وطلاب وطالبات الجامعات الحكومية والأهلية، والملحقيات الثقافية، والباحثين، والقطاع الخاص.

معاييرنا والتزاماتنا

انطلاقاً من رؤيتنا، فإننا في البوابة الإلكترونية لوزارة الرياضة​  نؤكد:

  1. انطلاقاً من رؤيتنا، فإننا في البوابة الإلكترونية لوزارة الرياضة نؤكد: التزامنا التام بالخصوصية الشخصية وبسرية التعاملات الإلكترونية وفقاً لسياساتنا للالتزام بالخصوصية والأمان.
  2. التزامنا التام بتقديم المعلومات الصحيحة قدر المستطاع من خلال البوابة والأنظمة الإلكترونية لوزارة الرياضة .
  3. التزامنا التام بتقديم الدعم الفني والتقني لعملائنا بما يضمن استفادتهم القصوى من البوابة وما تقدمه من خدمات.
  4. التزامنا التام بالسعي لضمان أعلى درجات الاستمرارية لأنظمتنا الإلكترونية على مدار الساعة والتعامل مع الأعطال الفنية الخارجة عن الإرادة كأولويات لا تقبل التهاون.
  5. التزامنا التام بمعالجة والرد على جميع الشكاوى والمقترحات الواردة عن طريق قنوات تقديم الشكاوى والمقترحات الإلكترونية، وتقديم المعلومات عن جميع خطوات ومراحل معالجة هذه الشكاوى والمقترحات إلكترونياً عن طريق البوابة وآليات التواصل الأخرى كالرسائل النصية والبريد الإلكتروني.
  6. التزامنا التام بالتواصل والتفاعل مع عملائنا الكرام عن طريق قنوات التواصل والمشاركة الاجتماعية والإلكترونية المقدمة على البوابة كالمنتديات والمدونات.

استقبال ومعالجة الشكاوى والمقترحات

انطلاقاً من مبادئ وقيم الدولة في إعطاء كل ذي حقٍ حقه، وسياسة الباب المفتوح لولاة الأمر تضمن الوزارة للجميع الحق في التظلُّم وطلب رفع الظلم أو تصحيح الخطأ والسهو، كما تضمن للجميع حق إبداء الرأي وإسداء المشورة والنصح وتقديم المقترحات بما فيه المصلحة العامة لتحقيق ذلك، وامتداداً لميثاق الوزارة في خدمة العملاء، قامت الوزارة بما يلي:

  1. توفير وسيلة إلكترونية آمنة ومريحة لتقديم الشكاوى والمقترحات.
  2. ربط آلية تقديم الشكاوى والمقترحات إلكترونياً بنظام المراسلات الإلكترونية.
  3. توفير رقم للمعاملة مباشرة حال تقديمها، ويمكن باستخدام رقم المعاملة ورقم هوية صاحب الطلب متابعة الشكوى أو المقترح إلكترونياً على بوابة الوزارة.
  4. استخدام وسائل التواصل الحديثة كالبريد الإلكتروني والرسائل القصيرة على الجوال لتقديم المعلومات حول المعاملة كرقمها وانتهاء معالجتها.
  5. ضمان تحويل المعاملة إلى الإدارة المعنية خلال يومي عمل، وتحويل المعاملة وتصنيفها كمعاملة متأخرة في حال تعدت ذلك وتصعيدها آلياً على درجات السلم الإداري.

واجبات ومسؤوليات المستفيدين

لمساعدة الوزارة على الوفاء بالتزاماتها المنصوص عليها في ميثاق العملاء، نرجو الالتزام بالتالي:

  1. عدم إساءة استخدام البوابة الإلكترونية لوزارة الرياضة أو أنظمتها الإلكترونية بما يسبب انقطاع أو تردي الخدمة عن العملاء الآخرين أو الإخلال بأمن منظومة الوزارة للتعاملات الإلكترونية.
  2. عدم إساءة استخدام البوابة الإلكترونية لوزارة الرياضة أو أنظمتها الإلكترونية بما يسبب زيادة الضغط على الموظفين أو إشغالهم بمعاملات وهمية أو غير قانونية.
  3. عدم إساءة استخدام البوابة الإلكترونية لوزارة الرياضة أو أنظمتها الإلكترونية بتقديم معلومات وبيانات غير صحيحة أو غير دقيقة أو وثائق غير سليمة.
  4. الالتزام بتقديم جميع المعلومات والبيانات والوثائق المطلوبة في النماذج الإلكترونية لتفادي تأخير معالجة الطلبات.
  5. الالتزام عند تقديم أي شكوى أو اقتراح بتوفير البيانات الشخصية وبيانات الاتصال الواضحة والدقيقة، والالتزام بوضوح الشرح والدقة والاختصار وإرفاق الوثائق التوضيحية أو الداعمة للطلب.
  6. الالتزام عند استخدام وسائل المشاركة والتفاعل والتواصل الاجتماعي المقدمة عن طريق البوابة بشروط المشاركة الخاصة بها.

تحرص البوابة الإلكترونية لوزارة الرياضة على تحقيق أعلى درجات الأمان الممكنة واتباع أفضل ممارسات الأمان للحفاظ على بيانات المستخدمين وتوفير الخصوصية والسرية لمعاملاتهم، وذلك للتوافق مع سياسة الخصوصية المتبعة. ولتحقيق ذلك قام فريق أمن المعلومات في البوابة بما يلي:

الشهادة الرقمية

تم الحصول على وثيقة إثبات الهوية الرقمية لجميع أنظمة وزارة الرياضة الواقعة تحت نطاق البوابة الإلكترونية للوزارة من شركة ديجي سيرت، (تجد شعار الشركة أسفل جميع الصفحات في أنظمة الوزارة الإلكترونية) مما يثبت لك أنك تتعامل مع وزارة الرياضة .

تشفير التعاملات الإلكترونية وكلمات السر

قام فريق أمن المعلومات في البوابة بتحويل جميع التعاملات الإلكترونية وتبادل البيانات وكلمات السر إلى بروتوكول (HTTPS) لتشفير عملية تبادل البيانات، وتأمين تشفيرها وتفادي مشاكل الاتصال مثل التجسُّس أو التنصُّت. كما يُساعِد بروتوكول الطبقات الأمنية (SSL) في التحقُّق من عدم تغيُّر المعلومات أثناء النقل، وذلك باستخدام الشهادات الرقمية السابق ذكرها.

التصديق والتواقيع الرقمية

تهدف وزارة الرياضة إلى الحصول على تصريح تقديم خدمة تصديق حكومي معتمد من المركز الوطني للتصديق الرقمي مما يتيح للوزارة إصدار شهادات رقمية تساعدها في عملية التوقيع الإلكتروني. وتعتبر هذه المبادرة منظومة أمنية متكاملة لتوفير بيئة مناسبة للتعامل الآمن عبر شبكات الحاسب الآلي. ويمكن اعتبارها نظاماً لإدارة مفاتيح التشفير باستخدام الشهادة الرقمية التي عن طريقها تتحقق الأهداف الرئيسية التالية:

  1. التثبت من الهوية، مما يمكن المتعاملين من معرفة والتحقق من هوية بعضهم البعض بشكل قاطع.
  2. سرية المعلومة، مما يتيح تبادل المعلومات بحيث لا يمكن للآخرين معرفة طبيعتها.
  3. سلامة المعلومة، مما يكشف أي محاولة لتغيير محتوى المعلومة بعد الإرسال.
  4. التوقيع الإلكتروني، مما يتيح عملية التوقيع الإلكتروني على الوثائق الإلكتروني مع مقدرة المستلم على التحقق من صحة التوقيع.

وقد أتمت وكالة الوزارة للتخطيط والمعلومات تجهيز جميع البنى التحتية وأنهت جميع الاستعدادات التقنية لهذا المشروع، مما يتيح للوزارة إمكانية العمل مباشرة باستخدام الشهادات الرقمية واعتماد التواقيع الرقمية في جميع تعاملاتها الإلكترونية فور اعتماد النظام في برنامج التعاملات الحكومية الإلكترونية والمركز الوطني للتصديق الرقمي.

وسيكون بمقدور الجميع بعد اعتماد العمل بالتصديق والتواقيع الرقمية:

  1. الاستغناء عن الحاجة لتقديم وثائقهم الورقية في تعاملاتهم الحكومية.
  2. التحقق من المؤهلات والشهادات الجامعية واعتمادها ومعادلتها من قبل الوزارة إلكترونياً.
  3. التحقق من صحة الوثائق الصادرة لهم من الوزارة، والتحقق كذلك من هوية موظفي الوزارة والمراسلات الإلكترونية الواصلة لهم من الوزارة.

مراجعات دورية لدرجة الأمان

يقوم فريق أمن المعلومات في البوابة بفحوصات دورية داخلية لأمن المعلومات والتطبيقات داخل أنظمة الوزارة الإلكترونية الواقعة تحت نطاق البوابة الإلكترونية لوزارة الرياضة ​.​

الضوابط الأساسية للأمن السيبراني

تتمثل البيانات التي تنتجها الجهات الحكومية أو تتعامل معها أصول وطنية يمكن أن تساهم في تحسين الأداء والإنتاجية وتسهيل تقديم الخدمة العامة من خلال دعم العمليات الفعالة لإدارة البيانات واتخاذ القرارات الإستراتيجية واستشراف المستقبل وتحقيق أعلى مستويات المسؤولية والشفافية.

المبادىء الرئيسية والقواعد العامة لحماية البيانات الشخصية ومشاركة البيانات