معهد إعداد القادة

تمتلك المملكة العربية السعودية ثروة بشرية فريدة يمثل الشباب الشريحة الأكبر فيها، الأمر الذي آلهم حكومات المملكة المتعاقبة إلى مفهوم التنمية البشرية المستدامة وتوليها أهمية إستراتيجية قصوى، وتكريس العديد من الخطط والدارسات وإيجاد الحلول والآليات والوسائل المناسبة لتطبيقها على النحو الأمثل.

ومن هذا المنطلق فقد اهتمت الهيئة العامة للرياضة ببرنامج إعداد القادة وتدريب الكوادر الرياضية والشبابية منذُ قيامها، كما تبنت فكرة إنشاء معهد لإعداد القادة والذي أنشأ بالمرسوم الملكي رقم 5/ 27931 بتاريخ 22 / 11 / 1396 هـ الموافق 13 / 11 / 1976 م. ثم صدرت الموافقة السامية برقم 5/ب/ 916 بتاريخ 17 / 01 / 1406 هـ الموافق 01 / 10 / 1986 م لتشمل خدمات المعهد أبناء مجلس التعاون الخليجي.

ولذا فإن هذا التاريخ يعتبر بداية المرحلة الانتقالية في تاريخ المعهد وذلك قبل صدور قرار اللجنة العليا للإصلاح الإداري رقم 187 بتاريخ 22 / 7/ 1409 هـ )أول من مارس 1989 م ( باعتماد المعهد ضمن الهيكل التنظيمي للهيئة العامة للرياضة كوحدة إدارية ترتبط بالرئيس العام للهيئة، وشمول هذا القرار بالموافقة السامية بالأمر الكريم رقم 174 / م وتاريخ 25 / 1/ 1410 هـ الموافق 26 أغسطس 1989 م.

كما أن المعهد هو الجهة الوحيدة المختصة والمعتمدة من قبل الدولة في مجال التدريب الشبابي والرياضي .وكون المعهد علاقات تاريخية مع خبرات تدريب عالية من مختلف الجهات الأكاديمية .ويقدم المعهد حالياً حوالي 100 دورة تدريبية ولدى المعهد خبرات طويلة في مجال العمل .ولدى المعهد بنى تحتية من سكن ومنشآت رياضية وقاعات دراسية .

 

إستراتيجيه عمل المعهد

 

برنامج معهد اعداد القادة السعودية لعام 2016.pdf​​